Accessibility links

مجلس الشيوخ يدعو الإدارة للتصدي لجماعات الكراهية


جانب من تظاهرة آب/ أغسطس في شارلوتسفيل

المصدر - موقع الحرة:

مرر مجلس الشيوخ مساء الاثنين بالإجماع مشروع قرار يندد فيه بالحركات العنصرية المنادية بتفوق العرق الأبيض، خاصا بالذكر "العنف والهجوم الإرهابي" الذي وقع الشهر الماضي أثناء تظاهرة في مدينة شارلوتسفيل بولاية فيرجينيا.

وقدم الأسبوع الماضي مشروع القرار أعضاء المجلس مارك ورنر (ديموقراطي - فيرجينيا) وجوني إيزاكسن (جمهوري - جورجيا) وتيم كاين (ديموقراطي - فيرجينيا) وكوري غاردنر (جمهوري - كولورادو).

وحث القرار الإدارة الأميركية على "التعامل مع الانتشار المتنامي لجماعات الكراهية تلك في الولايات المتحدة".

ودعا القرار وزير العدل جيف سيشنز ووزارة الأمن الداخلي إلى التحقيق في "كافة أعمال العنف والترهيب والإرهاب الداخلي" بواسطة المنادين بتفوق العرق الأبيض والقوميين البيض والمجموعات المرتبطة بهما بهدف منعهم "من إثارة أو التهيئة لأعمال عنف أخرى".

وحظي المشروع قبل التصويت لصالحه بدعم 57 عضوا في المجلس، من بينهم زعيم أغلبيته الجمهورية متش مكونيل.

وأسفرت مظاهرات لجماعات عنصرية تنتمي لليمين المتطرف بمدينة شارلوتسفيل عن أعمال عنف مع مناهضين لهم في 12 آب/ أغسطس، أدت إلى مقتل امرأة وإصابة 19 شخصا إثر إقدام رجل يشتبه في انتمائه إلى تلك الجماعات العنصرية بصدم حشد من المناهضين للتظاهرات بسيارته.

ودان الرئيس دونالد ترامب في خطاب تلك الجماعات، مثل النازيين الجدد وجماعة كو كلكس كلان والجماعات المتعصبة المنادية بتفوق العرق الأبيض.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG