Accessibility links

المرصد: سوريا الديمقراطية تسيطر على ثلثي مساحة الرقة


مقاتلون من قوات سوريا الديوقراطية المدعومة من واشنطن في الرقة _ أرشيف

المصدر - موقع الحرة:

حققت قوات سوريا الديوقراطية تقدما في معركتها ضد داعش في مدينة الرقة شمال سورية، حيث باتت تسيطر على ثلثي مساحة المدينة، وفق ما أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان الخميس.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إن هذه القوات المؤلفة من فصائل كردية وعربية تدعمها واشنطن "تمكنت من السيطرة على حي الثكنة الواقع في وسط المدينة بعد معارك عنيفة ضد التنظيم المتشدد وغارات مكثفة من التحالف الدولي" بقيادة الولايات المتحدة.

ودفعت المعارك وفق المرصد "المدنيين للنزوح من حي الثكنة إلى حي البدو المجاور والمناطق الواقعة تحت سيطرة داعش في القسم الشمالي من المدينة".

وبذلك، بات هذا التحالف العربي الكردي "يسيطر على 70 في المئة من مساحة مدينة الرقة" التي تعد معقل المتشددين في سورية حسب المرصد.

ومنذ حزيران/ يونيو الماضي، تخوض "قوات سوريا الديوقراطية" معارك عنيفة داخل مدينة الرقة لطرد التنظيم المتشدد منها. ويعتقد عبد الرحمن أن "المعركة في الرقة تدخل مراحلها الأخيرة".

ودفعت المعارك داخل مدينة الرقة عشرات آلاف المدنيين إلى الفرار. وتقدر الأمم المتحدة أن نحو 25 ألفا ما زالوا محاصرين داخل أحياء تحت سيطرة المتشددين، لكن المرصد يقول إن عددهم أقل من عشرة آلاف مدني بعد فرار كثيرين مع تقدم المعارك.

وإلى جانب التراجع الذي يعاني منه داعش في الرقة، فإنه فقد أجزاء كبيرة من مدينة دير الزور حيث بدأت القوات السورية النظامية و"قوات سوريا الديوقراطية" الأسبوع الماضي حملتين عسكريتين منفصلتين لتحقيق مزيد من المكاسب على حساب المتشددين.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG