Accessibility links

لماذا رفض مسيحيون نصب تمثال العذراء في إحدى ساحات البصرة؟


لم يمكث تمثال السيدة العذراء أكثر من يومين فقط في الساحة /إرفع صوتك

البصرة - مشعل العبيد:

قبل أن يتم افتتاحه بساعات، رفعت بلدية البصرة بمساعدة الشرطة المحلية تمثالا للسيدة العذراء من إحدى ساحات المحافظة.

التمثال الذي نحته شاب مسلم بمساعدة منظمة الأرمن للإغاثة والتنمية، لم يمكث في الساحة إلا يومين فقط.

رئيس أساقفة البصرة والجنوب للكلدان حبيب هرمز أصدر توضيحا قال فيه إنه لا أحد من المسيحيين المسؤولين وافق على هذا العمل.

اقرأ أيضا:

إغلاق بعض الكنائس في بغداد... لماذا يهاجر المسيحيون؟

أقليات البصرة: لحظة المغادرة النهائية باتت قريبة

ووجه هرمز توضيحه إلى "من يهمه الأمر من الإخوة المسؤولين في الحكومة المحلية في البصرة والمرجعيات الدينية ووجهائها".

وأوضح هرمز أنه "إذا حاول شخص خبيث القيام بما يؤذي هذا التمثال، فإنه قد يؤدي إلى الإيذاء بالعلاقة بين مختلف أطياف الشعب".

طلب حبيب هرمز أن يوضع التمثال داخل أسوار كنيسة أو دير أو مقبرة لضمان حمايته/ إرفع صوتك
طلب حبيب هرمز أن يوضع التمثال داخل أسوار كنيسة أو دير أو مقبرة لضمان حمايته/ إرفع صوتك

وأبدى رئيس أساقفة البصرة تخوفه من أن يؤدي هذا العمل غير المدروس إلى "تهجير بقية العائلات (المسيحية) بسبب الفتنة التي قد يخلقها".

وطلب هرمز أن يوضع التمثال داخل أسوار كنيسة أو دير أو مقبرة لضمان حمايته، لافتا إلى أنه من الممكن تأجيل العمل إلى وقت لاحق أو تشييد نصب تذكاري يمثل مختلف الرموز الدينية في البصرة.

من جانبه، قال توني سركيسيان صاحب الفكرة وأحد منفذي المشروع، لموقع (إرفع صوتك) إن الغاية من هذا العمل هي إظهار التعايش السلمي في البصرة.

وكشف سركيسيان أن منظمة الأرمن للإغاثة والتنمية قامت بجمع التبرعات من سكان البصرة من مختلف الأطياف مقابل وصولات رسمية، موضحا أن الفكرة انطلقت منذ أربعة أشهر، فيما تم نحث التمثال من قبل أحد النحاتين المسلمين خلال شهرين.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG