Accessibility links

رأي: لهذه الأسباب أؤيد استفتاء استقلال كردستان


رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني خلال حملة لدعم الاستفتاء

بقلم نيرڤانا محمود/

في عام 838، ثار قائد كردي اسمه مير جعفر داسني في الموصل ضد الخليفة المعتصم. وبعد سلسلة مواجهات مسلحة بين العرب والأكراد في أراض وعرة، انتصر إيتاخ وهو أحد قادة الخليفة (من غير العرب)، في الحرب وأعدم الكثير من الأكراد، بيد أن مير جعفر داسني انتحر ليتفادى الاعتقال.

ربما لا يعلم الكثير من المعارضين لاستفتاء كردستان العراق شيئا عن الصراعات التاريخية في العصور الوسطى، لكنهم من دون شك يتمنون أن يعيد التاريخ نفسه وينهزم الأكراد مرة أخرى، لكن هذا مستبعد. كثرة أعداء أكراد العراق وحدتهم في تأييد الاستفتاء. فهم لم يكونوا قط طيلة تاريخهم أكثر تركيزا وتصميما كما هم اليوم.

من السهل الالتحاق بجوقة المعارضين للاستفتاء الكردي؛ مع ذلك، قررت بتواضع الوقوف إلى جانب الأكراد الشجعان في سعيهم لتكوين دولة، لعدة أسباب:

أولا، لأنها قضية عادلة.

اقرأ المقال كاملا

آراؤكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG