Accessibility links

شاب عراقي يتحدّى وزير الشباب والرياضة... والأخير يردّ


شباب عراقيون في مقهى للإنترنت في العاصمة بغداد

بغداد – ضحى هاشم:

بدأ الأمر عندما تحدت إحدى الشابات الكنديات رئيس وزراء كندا جاستن ترودو عن طريق تغريدة على تويتر أن تشاركه مكتبه، وهو بدوره رد عليها بقبول التحدي.

لقطة من تويتر
لقطة من تويتر

ومن هنا، أتت الفكرة للشاب العراقي أنمار خالد بتحدي وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان عن طريق فيسبوك ليشاركه مكتبه لمدة أسبوع ليرد عليه الوزير بالموافقة.

لقطة عن فيسبوك
لقطة عن فيسبوك

يقول أنمار لموقع (إرفع صوتك) "عندما قمت بالنشر، كنت مؤمنا بدور الشباب وقدرتهم على القيادة والمشاركة بتجربة أجنبية، لكني تفاجأت برد الوزير والموافقة".

وأنمار شاب صاحب تجربة تمتد لتسع سنوات في العمل المدني ومشارك لتجارب عالمية في أكثر من ٣١ دولة حول العالم ومؤسس شبكة تثقيف الشباب Ypeer.

ويضيف "من خلال الشبكة، استطعت أن أطور خبراتي في الميدان والتواصل مع الشباب والعمل الجماعي. وهذا الذي يجعلني مؤمن بقدرتي على أن أكون على قدر المسؤولية".

وانتشرت بعد ذلك التجربة في مواقع التواصل الاجتماعي لتظهر التحديات في مختلف المجالات السياسية والفنية والإعلامية.

لقطة من فيسبوك
لقطة من فيسبوك

ولم يسلم الموضوع كذلك من استهزاء من بعض الأشخاص. ويقول الإعلامي عامر مؤيد "هناك بعض الأشخاص يتحدون مسؤولين بقضايا لا هي ضمن عملهم ولا اختصاصهم. وهذا مرفوض وحتى المسؤول مفترض ألا يوافق لكي لا تستغل مثل هذه التجربة الجديدة والجيدة".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

آراءكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG