Accessibility links

قصة وصورة.. أربيل بلدي أيضا


فرهاد خليل ابراهيم

أربيل - رغيد ننوايا:

فرهاد خليل ابراهيم (٣١ عاما) لاجئ سوري يعيش منذ سنوات في إقليم كردستان، وهو خريج كلية صحافة والإعلام. بدأ مؤخرا بفتح مشروعه الخاص في مدينة أربيل.

يقول فرهاد لموقع (إرفع صوتك):

"لقد عانيت كثيرا من النظام في سورية، فسافرت إلى إقليم كردستان. وهنا بدأت بالعمل وفتحت مطعما يقدم الأكلات الفرنسية.

شاهد أيضاً:

قصة وصورة.. التقاعد موت بطيء

يرتاد المطعم الكثير من السواح الأجانب بالأخص الفرنسيين طلباً لتناول الأكلات الفرنسية.

أتمنى أن تعود الحياة لسورية ونستطيع العودة والعمل هناك من جديد. أنا اعتبر أربيل بلدي أيضاً لأنها أعطتنا الأمان".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

XS
SM
MD
LG