Accessibility links

كل شيء في السوق تغيّر إلا أنا


ناظم بقال أوغلو/إرفع صوتك

كركوك – محمد عبد الله:

اسمي ناظم بقال أوغلو، عمري ٥٣ عاما، من سكان مدينة كركوك، أعمل في سوق القلعة التاريخي بقالاً متجولاً منذ نحو ٣٠ عاما.

تغيرت معالم سوق قلعة كركوك كثيرا بمرور الزمن، خصوصا في السنوات الثلاثة الأخيرة، بعد موجات النزوح إلى المدينة من مدن العراق الأخرى التي احتلها داعش، الأمر الذي تسبب في ارتفاع أعداد الباعة المتجولين الذين يبيعون أنواعا متنوعة من المواد على العربات والأرصفة.

اقرأ أيضا:

سنّة وشيعة ومسيحيون في بيت واحد

ترك غالبية أصحاب المحلات القدماء محلاتهم والعمل في السوق وباعوا أملاكهم، أما من بقي فأجبر على تغيير مجال عمله بسبب الظروف التي مر بها السوق خلال السنوات الماضية، لكنني ما زلت متمسكاً بعملي المتمثل ببيع الفواكه الموسمية ولن أغيّره.

لم يتغير سوق لوحده بل تغيرت الكثير من الطباع والعادات في المدينة، واختفت بعضها، واستحدثت في مكانها عادات جديدة. أتمنى أن تعود الحياة في كركوك إلى طبيعتها ويعود النازحون إلى مناطق سكنهم.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق واتساب على الرقم 0012022773659

آراؤكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG