Accessibility links

انتهينا من داعش بس من الفساد لا


ضياء وتوت/إرفع صوتك

بابل - أحمد الحسناوي:

اسمي ضياء وتوت، مواليد عام 1949، من سكنة محلة الطاق في الحلة سابقا، وحاليا أسكن منطقة القاضية.

احنه الحمد لله تعالى خلصنه من داعش، وكانت فترة عصيبة علينه قدمنه بيها خيرة شبابنا. وبصراحة فرحانين لأن كانوا يدافعون عن أرضنه وشرفنه.

انتهى داعش، بس الفساد ما زال موجود. واحنه نتأمل خير من الفترة القادمة، وحربنا على الفساد والفاسدين، بس نطالب رئيس الوزراء حيدر العبادي ميجامل. الفاسد مصيره السجن والمحاكمة، وخاصة الكبار، لأن نريد ناس تبني وتعمر، منريد ناس فاسدة لأن بلدنا يحتاج المخلص والشريف. مو لخاطرنه، لخاطر أطفالنا والأجيال القادمة اللي من خلالهم نرسم مستقبل عراقنا.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 001202277365

آراؤكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG