Accessibility links

Breaking News

عراقيات امتلكن مفاتيح الجمال.. فوصلن للعالمية


هدى قطان، الصورة من صفحتها الرسمية في فيسبوك

بمواهبهن وشغفهن وتوظيفهن الذكي لمواقع التواصل، حققت هؤلاء السيدات العراقيات نجاحات لافتة وشهرة عالمية في مجال الموضة والجمال.

1/ هدى قطّان

تملك هدى قطان، العراقية الأميركية، العلامة التجارية "هدى بيوتي" Huda Beauty لمواد التجميل، وهي إحدى أكثر العلامات التجارية شهرة على مستوى العالم.

بدأت هدى مسيرتها بدراسة فن المكياج والعناية بالمظهر في هوليوود واستفادت من أهم خبرات المتخصصين في التجميل.

في سنة 2010، أطلقت مدونتها التي حظيت بمتابعة كبيرة، وتم تصنيفها ضمن قائمة أفضل 10 مدونين في مواضيع الموضة و الجمال حول العالم. وصنفتها مجلة "تايم" كواحدة من 25 شخصية الأكثر تأثيرا عبر الإنترنت.

في سنة 2013، أطلقت علامتها التجارية "هدى بيوتي".

وتتصدر هدى قطان قائمة أغنى المؤثرين على إنستغرام.

​2/ سارة أنغيس

تنشر العراقية الهولندية سارة أنغيس فيديوهات تعليمية لتسريحات الشعر التي تبتكرها، بالإضافة لإرشادات العناية بالشعر، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

يتابعها على "إنستغرام" نحو ثلاثة ملايين و800 ألف شخص.

في أحد اللقاءات التلفزيونية، قالت أنغيس إنها بدأت مشوارها عبر العمل في صالون تجميل، قبل أن تنتقل إلى نشر فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي.

حازت مؤخراً على جائزة "Hair Icon" في هولندا، عن فئة تسريحات الشعر.

3/ شهد الجميلي

مهندسة معمارية وسيدة أعمال في مجال الأزياء.

أطلقت شهد خط أزياء باسم "زناجيل" خلال دراستها الجامعية عام 2012، بعد تخرجها، خصصت المزيد من وقتها لإدارة عملها الخاص في الأزياء.

شاركت في دورات تدريبية، وحصلت على شهادات للعمل كمستشارة مظهر وخبيرة تنسيق أزياء.​

وخلال مسيرتها تعاقدت مع شركات عالمية في مجال الأزياء والجمال.

4/ زينة زكي

تقول المصممة العراقية الدنماركية إن مسيرتها في تصميم الأزياء بدأت رسميا عام 1994، انطلاقا من دبي التي انتقلت للعيش فيها بعد زواجها في سن مبكر.

وارتدت من تصاميمها فنانات من مختلف أنحاء العالم.

وأما عن اختيارها لاسم "جوليا دوماني" كعلامة تجارية، فقالت إنه اسم ملكة إيطالية من أصل سوري، تعجبها.

5/ مينا الشيخلي

تعرف مينا الشيخلي نفسها عبر حسابها الرسمي في يوتيوب بأنها عراقية تبلغ من العمر 26 سنة.

بدأت مسيرتها المهنية كمصورة أزياء منذ أكثر من ثماني سنوات، قبل أن تكرس عملها لهندسة التصميم الداخلي.

"عندي شغف وتفان حتى أشاركم مغامراتي و تجاربي على اليوتيوب لمساعدة كل البنوتات بكل المراحل المختلفة من الحياة. من الأزياء إلى الطبخ و الهندسة، ومن خلال الاعتناء بالجمال والسفر وكل المواضيع الاجتماعية"، تقول مينا على حسابها.

آراؤكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG