Accessibility links

Breaking News

المشكلة ليست في الإعاقة بل في المعيقات


فتاة سودانية معاقة

أنا أسرار عصام من السودان، عمري 24 سنة. أدرس لغة إنجليزية ولغويات في جامعة الخرطوم. عندي طموحات كثيرة وأولها أن أصبح سفيرة للنوايا الحسنة لإيصال صوت ذوي الإعاقة إلى كل مكان في العالم. أفكر بصورة جدية في إعادة دراسة الثانوية مرة أخرى لدراسة الطب، فهو حلم راودني منذ الطفولة بأن أصبح طبيبة وأجد علاج لمرضى أو حتى وقاية من أمراض "عشان ما يجي حد يعاني نفس إلي عانيت منه". هذا الحلم ما زال في داخلي للآن، وبأن أسير في طريق الأبحاث الطبية خصوصا للأمراض المستعصية والنادرة. عندي حلم أتمنى تحقيقه وهو إقامة مدينة متكاملة لذوي الإعاقة خاصة بأصحاب الهمم في السودان وهم نفسهم يقومون بإدارتها وتنظميها. نحن دائما نواجه عدم تقبل المجتمع لنا، فالناس تتعامل معنا من باب الشفقة أو من باب التجريح وقد مررت في ظروف كثيرة وأغلب المشاكل التي واجهتها في التعليم كجعل المحاضرات في الطوابق العلوية وعدم قدرتي على الصعود لذلك كنت أسمع عبارة "هذه مش مشكلتي هذه مشكلتك" من بعض الأساتذة. لكل شخص من ذوي الإعاقة لا تقفوا في الطريق، فأنتم تستطيعون وقادرون على فعل الكثير. طالبوا بحقوقكم، فنحن إن أردنا شيء سيتحقق بإرادتنا وعزيمتنا. الأهم لا تنتظروا أن يتقبلكم المجتمع بل افرضوا أنفسكم عليه وسيتقبلكم بالنهاية، فلا يعيق النفوس الإيجابية أن يكون الجسر معاقا.

الأردن - مشاركة من صديقة ارفع صوتك هديل فايز الطوالبة

آراؤكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG