Accessibility links

Breaking News

أكثر من 12 صاروخا.. البنتاغون يؤكد استهداف إيران لقاعدتين في عين الأسد وأربيل


القصف استهدف قاعدة عين الأسد - أرشيفية

أكدت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" تعرض قاعدتين عسكريتين على الأقل تستضيفان قوات أميركية وقوات من التحالف لمحاربة داعش في العراق، لهجمات صاروخية انطلقت من ايران.

وقال البنتاغون في بيان صادر عن "في حوالي الساعة 5:30 مساء بالتوقيت الشرقي للولايات المتحدة أطلقت إيران أكثر من 12 صاروخ باليستي على القوات الأميركية وقوات التحالف في العراق..".

وأضاف أنه "من الواضح أن هذه الصواريخ أطلقت من إيران واستهدفت قاعدتين عسكريتين عراقيتين على الأقل تستضيفان عسكريين وأميركيين من قوات التحالف في عين الأسد وأربيل".

وأكد البنتاغون أنه يعمل على "تقييم الأضرار الأولية للمعركة"، موضحا أن في الأيام الأخيرة واستجابة للتهديدات والإجراءات الإيرانية "اتخذت وزارة الدفاع جميع التدابير المناسبة لحماية موظفينا وشركائنا".

لحظة إطلاق إيران صواريخ على قاعدة عين الأسد في العراق
please wait

No media source currently available

0:00 0:01:37 0:00

وأكدت وزارة الدفاع الأميركية أن هذه القواعد في حالة تأهب قصوى بسبب دلائل على أن النظام الإيراني كان "يخطط لمهاجمة قواتنا ومصالحنا في المنطقة".

وأضافت الوزارة في بيانها "أثناء قيامنا بتقييم الموقف واستجابتنا، سنتخذ جميع التدابير اللازمة لحماية والدفاع عن أفراد الولايات المتحدة والشركاء والحلفاء في المنطقة".

وذكر البيان أنه "نظرا للطبيعة الديناميكية للموقف، سنستمر في تقديم التحديثات عند توفرها".

وفي المقابل، أعلن الحرس الثوري، في بيان، "إطلاق عشرات الصواريخ أرض - أرض على القاعدة الجوية.. باسم عين الأسد".

وحذر الولايات المتحدة من أن "أي عمل شرير أو اعتداء او تحرّك آخر سيواجه رداً أكثر إيلاماً وقساوة".

ويأتي استهداف القواعد العسكرية بعد ضربة أميركية قتلت قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، والقيادي في الحشد الشعبي العراقي، أبو مهدي المهندس.

التعليقات (١)

XS
SM
MD
LG