Accessibility links

اشتباكات بين متظاهرين وقوات الأمن في السليمانية


تظاهرات في السليمانية

استمرت الثلاثاء في محافظة السليمانية التظاهرات المطالبة بمحاربة الفساد واستقالة حكومة كردستان العراق وتحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين لليوم الثاني على التوالي.

وحاولت قوات الأمن في منطقة "دركي سراي" بمركز مدينة السليمانية تفريق المتظاهرين عبر إطلاق النار في الهواء واستخدام الغاز المسيل للدموع، وفق وسائل إعلام كردية.

وأشار موقع قناة السومرية إلى أن القوات الأمنية في الإقليم اعتقلت أكثر من 30 شخصا وسط المدينة.

واقتحم عدد من المتظاهرين في قضاء كويسنجق مبنى قائممقامية القضاء وأضرموا النار فيه، قبل أن تتمكن فرق الإطفاء من إخماد الحريق.

وأفاد مدير شرطة كويسنجق شورش كاكه لشبكة روداو الكردية بأن بعض المباني الحكومية إضافة إلى جميع مقرات الأحزاب السياسية تعرضت لحرائق باستثناء مقر الاتحاد الوطني الكردستاني.

وكان المحتجون قد أحرقوا في اليوم الأول مقرات تابعة لحركة التغيير والحزب الديموقراطي الكردستاني الحاكم وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني الشريك في حكومة الإقليم، والجماعة الإسلامية والاتحاد الإسلامي، إضافة إلى مقر للآسايش في بيره مكرون القريبة من مدينة السليمانية.

ودعا رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان بارزاني برلمان كردستان إلى تحديد موعد لإجراء الانتخابات في غضون الأشهر الثلاثة المقبلة، مشددا على أن تنظيم الانتخابات هو الخيار الأفضل لضمان وحدة صف البيت الكردي وحل المشاكل داخل الإقليم.

XS
SM
MD
LG