Accessibility links

Breaking News

الجيش المصري بعد استهداف مطار العريش: وزيرا الدفاع والداخلية بخير


وحدات تابعة للجيش المصري في سيناء - أرشيف

المصدر: موقع الحرة

أعلن المتحدث باسم الجيش المصري تامر الرفاعي أن وزيري الدفاع والداخلية "بخير"، وذلك بعد هجوم استهدف مطار العريش بشمال سيناء الثلاثاء، أثناء زيارتهما للمدينة، وأسفر عن مقتل ضابط وإصابة عسكريين آخرين.

وأوضح المتحدث في بيان على صفحته على فيسبوك أن المطار استهدف بقذيفة ما أدى إلى مصرع ضابط وإصابة اثنين آخرين بجروح، وحدوث "تلفيات جزئية" بمروحية.

وأضاف أن عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية تعاملت مع مصدر النيران ومشطت المنطقة المحيطة، أثناء زيارة وزير الدفاع صبحي صدقي ووزير الداخلية مجدي عبد الغفار مدينة العريش "لتفقد القوات والحالة الأمنية".

وقال الرفاعي لوكالة الصحافة الفرنسية إن الوزيرين "بخير ولا يوجد أي شيء".

ومنذ عام 2013، تدور مواجهات بين قوات الجيش والشرطة المصرية من جهة، ومتشددين في شمال سيناء من جهة ثانية.

وكان مسلحون متشددون قد استهدفوا في تشرين الثاني/ نوفمبر مسجد الروضة بالعريش بهجوم أودى بحياة 305 أشخاص بينهم 27 طفلا، إلى جانب إصابة 128 آخرين بجروح.

وأمر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي القوات المسلحة باستخدام كل القوة الممكنة لفرض الأمن في شمال سيناء عقب الهجوم، وأمهل الجيش ثلاثة أشهر لإتمام المهمة.

XS
SM
MD
LG