Accessibility links

Breaking News

دول الخليج تتضامن مع المغرب وتنسحب من القمة العربية الأفريقية


من اليمين رئيس دولة الإمارات خليفة بن زايد، ملك المغرب محمد السادس، والملك السعودي سلمان بن العزيز/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة خالد الغالي:

انسحبت خمس دول خليجية والأردن واليمن والصومال الثلاثاء، 22 تشرين الثاني/نوفمبر، من القمة العربية الإفريقية الرابعة التي تحتضنها جمهورية غينيا الاستوائية.

وجاء انسحاب كل من السعودية والإمارات وقطر والبحرين وعمان من القمة تضامنا مع المغرب، بسبب مشاركة وفد عن الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو) في القمة.

ويتنازع المغرب والبوليساريو إقليم الصحراء الغربية منذ منتصف سبعينيات القرن الماضي. وفيما تطالب البوليساريو بتأسيس دولة مستقلة على أرض الصحراء، يقترح المغرب حكما ذاتيا.

ويرفض المغرب المشاركة في المؤتمرات والقمم التي تشارك فيها وفود عن البوليساريو.

وكتب وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد في حسابه على تويتر.

​وقالت وزارة الخارجية المغربية، في بيان لها، إن انسحاب الدول الثماني يعود إلى عدم احترام ضوابط مؤتمرات القمة العربية الإفريقية التي تنص على "أن تقتصر المشاركة في الأنشطة التي تجمع الطرفين على الدول الأعضاء في هيئة الأمم المتحدة".

وتابع البيان "غير أنه لوحظ إخلال بهذه الضوابط، إذ وضع علم ويافطة باسم كيان وهمي داخل قاعات الاجتماعات".

وتقصد وزارة الخارجية المغربية بـ"الكيان الوهمي" "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية" التي أعلنتها البوليساريو من جانب واحد سنة 1976.

والجمهورية الصحراوية عضو في منظمة الاتحاد الأفريقي منذ سنة 1984 (منظمة الوحدة الأفريقية حينها)، ورد المغرب على إثرها بالانسحاب من المنظمة.

وكشف المغرب في تموز/حزيران أنه قرر العودة إلى الاتحاد الإفريقي، وأعلنت 28 دولة إفريقية تأييده في هذا القرار مطالبة بتعليق عضوية البوليساريو، غير أن مفوضية الاتحاد ردت بالقول إن القانون المؤسس للمنظمة لا يتضمن إمكانية طرد أي عضو.

* الصورة: من اليمين رئيس دولة الإمارات خليفة بن زايد، ملك المغرب محمد السادس، والملك السعودي سلمان بن العزيز/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG