Accessibility links

Breaking News

هيومن رايتس ووتش: داعش أعدم 13 مدنياً قرب الموصل


قوات عراقية شرق الموصل/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة إلسي مِلكونيان:

أعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش الثلاثاء، 27 كانون الأول/ديسمبر، أن تنظيم داعش أعدم ميدانياً 13 شخصاً على الأقل في قريتي الحود واللزاكة الواقعتين على بعد 50 كم جنوب الموصل، في 17 تشرين الأول/أكتوبر 2016، وهو موعد انطلاق عملية استعادة مدينة الموصل.

ونفذ التنظيم عمليات الإعدام إثر محاولات محلية لطرد مقاتلي داعش من القريتين، حسب تقرير المنظمة.

واختبأ القرويون الذين أطلقوا النار على مقاتلي داعش في الحود ذلك الصباح في منازل مختلفة بعد نفاد ذخيرتهم. وعندما وصل مزيد من مقاتلي التنظيم حوالي الساعة 3:30 بعد الظهر إلى الحود، شرعوا بالبحث عن المهاجمين ومن ثم بتصفيتهم وإلقاء جثثهم في الشارع.

وقالت لمى فقيه، نائبة مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش، "رد داعش على انتفاضة القرويين بإعدام المشاركين فيها والمدنيين الذين لم يشاركوا، خارج إطار القانون. على قوات الأمن التي تأسر مقاتلي داعش التحقيق بشكل صحيح في مشاركتهم في جرائم حرب مماثلة".

وتابعت فقيه "بعد عامين من انتهاكات تنظيم داعش وإفلاته التام من العقاب، تحظى الحكومة العراقية بفرصة تحقيق العدالة الحقيقية لبعض ضحايا التنظيم. على النيابة العامة إيلاء اهتمام خاص بجرائم الحرب التي ارتكبها داعش ضد الذين أجبروا على العيش تحت سيطرته".

ووقعت القريتان تحت سيطرة التنظيم، في 10 حزيران/يونيو 2014. وتمكنت القوات العراقية من استعادة قرية اللزاكة مساء 17 تشرين الأول/أكتوبر، واستعادة قرية الحود في اليوم التالي.

وتمكنت القوات العراقية بدعم من التحالف بقيادة الولايات المتحدة من استعادة نحو ثلثي الأراضي التي استولى عليها التنظيم المتشدد بينما تخوض معارك شرسة بعد التوغل داخل الأحياء الشرقية للموصل.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG