Accessibility links

Breaking News

داعش يستحوذ على أسلحة الجيش السوري في تدمر


*الصورة: آثار الدمار في تدمر/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة خالد الغالي:

كشفت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) الثلاثاء، 13 كانون الأول/ديسمبر، أن انسحاب قوات النظام السوري السريع من مدينة تدمر الأثرية (250 كلم عن دمشق) منح الفرصة لمقاتلي تنظيم داعش لاغتنام العتاد الذي تركته القوات السورية.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية جيف ديفيس “استولى تنظيم الدولة الإسلامية على كل العتاد الذي تركه النظام في المكان. وهذا يمكن أن يشتمل على عربات مصفحة ومدفعية”، وفق ما نقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية.

واعتبر ديفيس أن “النظام (السوري) مدعوما من روسيا كان تركيزه منصبا بالكامل على حلب لدرجة أنه نسي أن ينظر في المرآة ليرى ما يحدث خلفه”، حسب ما نقلت الوكالة.

وكان تنظيم داعش تمكن الأحد، 11 كانون الأول/ديسمبر، من استعادة مدينة تدمر في محافظة حمص الذي فقد السيطرة عليها في آذار/مارس.

وسيطر داعش للمرة الأولى على تدمر، في أيار/مايو 2015،. وبقي يحتلها حوالي سنة، قبل أن تخرجه منها القوات السورية بغطاء جوي روسي.

وخلال مدة سيطرته على المدينة، فجر التنظيم بعض أشهر آثارها ومنها معبدا بل وبعلشمين وقوس النصر، كما قتل عالم الآثار المعروف خالد الأسعد.

ونقلت وكالة رويترز عن إذاعة الجيش السوري تأكيدها أن الجيش أخلى مواقعه داخل تدمر وأعاد الانتشار حولها.

ونقلت أيضا عن وكالات أنباء روسية قولها إن “الضربات الجوية قتلت 300 متشدد خلال الليل قرب تدمر لكن أكثر من 4000 مقاتل استطاعوا مع ذلك شن الهجوم على المدينة”.

*الصورة: آثار الدمار في تدمر/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG