Accessibility links

Breaking News

مايكروسوفت وفيسبوك وتويتر ويوتيوب تعقد شراكة لكشف المحتوى “الإرهابي”


أبرمت شركات فيسبوك ومايكروسوفت وتويتر ويوتيوب اتفاقاً لتسريع عملية كشف أي مادة بمحتوى إرهابي الطابع على منصاتها/Shutterstock

متابعة إلسي مِلكونيان:

أبرمت شركات فيسبوك ومايكروسوفت وتويتر ويوتيوب اتفاق شراكة فيما بينهم الإثنين، 5 كانون الأول/ديسمبر، لتسريع عملية كشف المحتوى “الإرهابي الطابع” على الإنترنت ووقف انتشاره. ويهدف ذلك إلى إنشاء قاعدة بيانات مشتركة تتضمن “البصمات الرقمية” للصور أو مقاطع الفيديو الترويجية والمعدة للاستقطاب والتجنيد التي تنشر على منصاتها.

وقالت الشركات برسالة مشتركة إنها تريد البدء مع الصور والأشرطة ذات المحتوى “المتطرف والواضح” التي سحبت من منصاتها وبالتالي “التي يتوقع أنها تنتهك أنظمة كل شركاتنا”، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وهذه ليست المرة الأولى التي تبذل فيها هذه الشركات جهداً لمكافحة الإرهاب. فقد قام تويتر بتعليق أكثر من 360 الف حساب يروج للإرهاب منذ منتصف 2015.

وأوضحت شينيد ماكسويني نائبة الرئيس المكلفة السياسات العامة للشبكة في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، أن قسماً كبيراً من الحسابات المعلقة قد تم كشفها بوسائل تقنية مثل أدوات مكافحة الرسائل غير المرغوبة ولكن مشاركة البصمات الرقمية مع قاعدة البيانات المشتركة ستتم “يدويا” و”بطريقة دورية”.

وقالت مايكروسوفت وفيسبوك وتويتر ويوتيوب (التي يملكها غوغل) كذلك أنها تريد دراسة كيفية “إشراك شركات أخرى في المستقبل” لكنها أصرت على أن كلا منها ستواصل بشكل مستقل معالجة طلبات المعلومات أو سحب المحتوى التي تتلقاها من أجهزة الأمن أو الحكومات.

الصورة: أبرمت شركات فيسبوك ومايكروسوفت وتويتر ويوتيوب اتفاقاً لتسريع عملية كشف أي مادة بمحتوى إرهابي الطابع على منصاتها/Shutterstock

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659



التعليقات

XS
SM
MD
LG