Accessibility links

Breaking News

تقرير: محتجزو الريتز كارلتون تعرضوا للتعذيب


فندق الريتز كارلتون بالرياض

المصدر: موقع الحرة

تعرض عدد من رجال الأعمال والأمراء الذين احتجزتهم السلطات السعودية لعدة أشهر على خلفية اتهامات بالفساد، إلى انتهاكات جسدية وأشكال عدة من الضغوط لإجبارهم على الإدلاء باعترافات بالإكراه، حسبما أفادت به صحيفة نيويورك تايمز نقلا عن شهود عيان.

وحسب شهود عيان رفضوا الكشف عن هوياتهم، نقل 17 من المحتجزين إلى المستشفيات بعد تعرضهم لأعمال عنف جسدية، حسب الصحيفة، بينما توفي الجنرال السعودي علي القحطاني خلال احتجازه.

ويشير طبيب اطلع على ملف القحطاني إلى أن عنق الجنرال كانت ملتوية بطريقة غير طبيعية توحي بتعرضها للكسر، كما أن جسمه كان مليئا بالرضوض، فيما بدت على بشرته علامات التعذيب.

ويقول مقربون وأفراد عائلات بعض المحتجزين، إن المتهمين بالفساد تعرضوا خلال فترة احتجازهم في فندق ريتز-كارلتون في الرياض إلى انتهاكات أخرى منها حرمانهم من النوم وتغطية رؤوسهم خلال جلسات التحقيق.

وتقول الصحيفة الأميركية إن كثيرا من المحتجزين الذين أخلت السلطات سبيلهم بعد توقيعهم صفقات مع الادعاء العام تتضمن دفع مبالغ طائلة للحكومة، يعيشون وعائلاتهم في حالة رعب مستمرة، إذ يخضعون لمراقبة أمنية مستمرة.

وأجبر بعض هؤلاء على ارتداء أطواق لمراقبة تحركاتهم، تفيد الصحيفة.

ونفت الحكومة السعودية من جانبها ما ورد في تقرير نيويورك تايمز، وقالت إن تحقيقات الفساد تمت استنادا إلى القوانين المطبقة في المملكة، وإنها وفرت لجميع المحتجزين حقوقهم بما فيها الاستشارة القانونية، إضافة إلى الرعاية للذين يعانون من مشاكل صحية مزمنة.

وأشرف ولي العهد السعودي محمد بن سلمان منذ توليه منصبه وليا للعهد منتصف العام الماضي على حملة اعتقالات واسعة النطاق شملت شخصيات رفيعة المستوى وأمراء ورجال أعمال، على خلفية قضايا تقول السلطات إنها تتعلق بالفساد.

وبلغ عدد الذين اعتقلتهم السلطات على خلفية اتهامات بالفساد 381 شخصا، فيما أعلن النائب العام السعودي سعود بن عبد الله المعجب في كانون الثاني/يناير الماضي أن التسويات مع المحتجزين بلغت 107 مليارات دولار.

XS
SM
MD
LG