Accessibility links

Breaking News

الأمم المتحدة: أكثر من 68 ألف نازح من الموصل


نازحون من الموصل/وكالة الصحافة الفرنسية

متابعة إلسي مِلكونيان:

أعلنت الأمم المتحدة الثلاثاء، 22 تشرين الثاني/نوفمبر، أن أكثر من 68 ألف شخص قد نزحوا من مدينة الموصل في شمال العراق منذ بداية العملية العسكرية، في 17 تشرين الأول/أكتوبر، لاستعادة المدينة من تنظيم داعش.

وارتفع عدد النازحين بشكل ملحوظ خلال الأسبوع الماضي ولكن عددهم لم يصل بعد إلى التوقعات التي أعلنت قبل الهجوم، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في بيان إن هناك “68,550 مشرداً حاليا بحاجة إلى مساعدة إنسانية”.

وأوضح المكتب الأممي أن عملية إغاثة ما يقدر بمليون شخص عالقين في المدينة ازدادت وتعقدت منذ بداية العملية العسكرية، في ظل الاحتياجات المتنوعة لفئات مختلفة من المدنيين.

وتوقعت الأمم المتحدة أن يضطر 200,000 مدني لترك منازلهم في الأسابيع الأولى من أكبر عملية عسكرية يشهدها العراق منذ سنوات.

لا ممرات آمنة للخروج من المدينة

وقالت المتحدثة باسم “المجلس النرويجي للاجئين”، بيكي بكر عبد الله، لوكالة الصحافة الفرنسية “في ظل استمرار تعرض الموصل لهجوم كثيف، لا يوجد حالياً أي طرق آمنة للخروج من المدينة”.

وتدعو القوات العراقية السكان إلى ملازمة منازلهم وعدم محاولة الفرار عبر خطوط الجبهة الأمامية حفاظا على سلامتهم، في حين يجبر عناصر داعش آلاف المدنيين على المجيء إلى الموصل لاستخدامهم على الأرجح كدروع بشرية.

من جهة أخرى، يتيح العدد المحدود للنازحين للمنظمات الإنسانية مواكبة من هم بحاجة إلى مأوى.

كما يعيش غالبية النازحين في مخيمات تزداد قدرتها الاستيعابية يومياً، ومن المتوقع أن تكون قادرة على استيعاب نحو نصف مليون مدني بحلول منتصف كانون الأول/ديسمبر، بحسب الأمم المتحدة.

*الصورة: نازحون من الموصل/وكالة الصحافة الفرنسية

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG