Accessibility links

'لأنها كاشفة'.. سجال حول طرد قاض سعودي محامية من محكمة


مبنى المحكمة العامة في الرياض - أرشيف

المصدر: موقع الحرة

"لم يرق له شكلها"، فقام قاض سعودي بطرد محامية من قاعة محكمة بالرياض، بحسب ما أفاد به مدير مكتب للمحاماة تعمل فيه المحامية الشابة.

وقال المحامي السعودي عبد الرحمن اللاحم الأربعاء في حديث لشبكة "أم بي سي" إن محامية متدربة بمكتبه تعرضت للطرد من المحكمة العامة في الرياض بطلب من أحد القضاة بسبب عدم تغطيتها وجهها.

وقال اللاحم "القاضي لم يرق له شكلها، ما دفعه إلى إبعاد مواطنة من مؤسسة حكومية، بناء على رأيه الفقهي الشخصي، وأفكاره التي يعتقد بموجبها أن كشف المرأة لوجهها محرم".

وأكد المحامي أن لا وجود لنص قانوني يبرر ما قام به القاضي.

وأوضح المحامي السعودي أن شكوى رسمية تم تقديمها لرئيس المحكمة بالإضافة إلى شكوى أخرى موجهة لرئيس مجلس القضاء الأعلى حول الواقعة.

وجاء الرد على اللاحم عبر وكيل وزارة العدل المساعد للشؤون القضائية، الشيخ عبد الرحمن القاسم الذي قال إن المحامية "ارتكبت مخالفات عدة وفقا للمعلومات الأولية" مضيفا أنها "رفعت الصوت ولم تقدم ما يثبت بأنها محامية"، حسب ما نقلت عنه صحيفة "سبق" الإلكترونية.

إلا أن القاسم أوضح كذلك أن "القضية ما زالت قيد النظر والتحقق من قبل رئيس المحكمة، وسيتم التحقق من الشكوى واتخاذ اللازم وسيتم الكشف عن تفاصيل الواقعة".

وغرد اللاحم عبر تويتر لاحقا ليقول إن سلطة وضع ضوابط الدخول إلى المحاكم منوطة برئيس الوزراء وليس برئيس المحكمة.

وأثارت الواقعة جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي حيث عبر مغردون عن رفضهم لما وصفوه بمخالفة لقانون المملكة.

ودعا آخرون إلى إجراء حوار في الأوساط المختصة حول المسائل المتعلقة بالاختلافات الفقهية.

فيما أيد بعض المغردين تصرف القاضي منطلقين من آرائهم الدينية الخاصة.

آراؤكم

إظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG