Accessibility links

Breaking News

بالصور.. 10 نساء عربيات وضعن بصمتهن الخاصة على سنة 2016


10 successful women in 2016

بقلم خالد الغالي:

لمعت أسماؤهن في مجالات الأدب والطب والأعمال والسياسة والرياضة. بعضهن حققن جوائز عالمية وبعضهن أنجزن اختراعات غير مسبوقة. فيما يلي قائمة بـ10 نساء، اختارهن موقع (إرفع صوتك)، من دول عربية مختلفة بعد أن وضعن بصمتهن الخاصة على العالم 2016.

ليلى سليماني: فازت الكاتبة المغربية ليلى سليماني بجائزة الغونكور لسنة 2016، وهي أرقى جائزة أدبية فرنسية، عن روايتها باللغة الفرنسية “أغنية هادئة”. درست ليلى في المغرب وفرنسا، واشتغلت صحافية بمجلة “جون أفريك” التي تهتم بأفريقيا. أصدرت عام 2014 روايتها الأولى “في حديقة الغول” التي عرفت نجاحا كبيرا، قبل أن تصدر سنة 2016 روايتها الثانية “أغنية هادئة” التي حصدت الغونكور.

زها حديد: رغم أن الخبر كان حزينا، إلا أن وفاة المهندسة المعمارية العراقية زها حديد شدت انتباه وسائل الإعلام العالمية. وأعادت كبريات القنوات والمواقع الإلكترونية نشر قصة حياتها وأهم أعمالها وجوائزها، فيما تبادل الآلاف على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لألمع تصميماتها في العالم.

يسرى مارديني: شدت الشابة السورية، يسرى مارديني، 18 عاما، اهتمام وسائل الإعلام العالمية، فقد كانت أشهر أعضاء فريق اللاجئين الذي شارك في الألعاب الأولمبية 2016 في ريو دي جانيرو (البرازيل). أقصيت يسرى من الأدوار الأولى لمسابقة السباحة، لكن قصتها كانت ملهمة. ففي نهاية صيف 2015، غادرت العاصمة السورية دمشق هاربة من بلادها في اتجاه لبنان ثم تركيا إلى أن وصلت إلى ألمانيا.

نور الشربيني: بعد أن كانت أصغر لاعبة إسكواش تفوز بطولة العالم للناشئين (تحت 19 سنة) سنة 2009، عادت اللاعبة المصرية نور الشربيني لتحقق الإنجاز نفسه لكن في بطولة العالم التي نظمت في ماليزيا في نيسان/أبريل 2016. تغلبت نور في المباراة النهائية على البريطانية لورا ماسارو لتخطف اللقب. وهي تحتل اليوم صدارة التصنيف العالمي

حنان الحروب: من بين 8000 متسابق، فازت المعلمة الفلسطينية حنان الحروب بلقب أفضل معلم في العالم. ونالت حنان الجائزة بفضل منهج تعليمي خاص اتبعته لمساعدة تلامذتها على تجاوز الصدمات التي يعيشونها في الأراضي الفلسطينية. وتمنح جائزة أفضل معلم في العالم مؤسسة فاركي البريطانية التي تهتم بتطوير التعليم. وتبلغ قيمتها مليون دولار.

غادة المطيري: لفتت الباحثة السعودية غادة المطيري انتباه الأوساط العلمية بتوصلها إلى تقنية طبية جديدة تمكن من الدخول إلى خلايا الجسم من دون الحاجة إلى عمليات جراحية. وتعتمد التقنية على استخدام الفوتونات، وهي جسيمات أولية متناهية الصغر (هي أيضا الوحدة الأساسية للضوء)، للدخول إلى جسم الإنسان ومعالجة الخلايا المريضة.

لبنى القاسمي: تحتل لبنى القاسمي منصب وزيرة دولة للتسامح في دولة الإمارات العربية المتحدة، وسبق أن تولت عدة مناصب مهمة، منها وزارة الاقتصاد والتخطيط ووزارة التجارة الخارجية. وضعتها مجلة فوربس في الرتبة 43 عالميا لأكثر نساء العالم تأثيرا لسنة 2016، لتكون بذلك أقوى سيدة عربية.

لبنى العليان: وضعها تصنيف مجلة فوربس للنساء الأكثر تأثيرا في الرتبة 65 عالميا. وتعد لبنى العليان أشهر سيدة أعمال سعودية على المستوى العالمي، وهي تشغل حاليا منصب الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات العليان. التحقت بشركة والدها سنة 1983، وتدرجت في المناصب تترأس لبنى العليان اليوم إحدى أكبر المجموعات العائلية في المملكة العربية السعودية، وتعمل تحت قيادتها أكثر من 40 شركة، تقول فوربس.

رجاء عيسى القرق: هي المرأة العربية الثالثة في قائمة فوربس، والإماراتية الثانية. جاء اسمها في المركز 91 عالميا. تعرفها فوربس بأنها “تشرف منذ عام 1990 على مجموعة القرق ذات النفوذ، وإحدى أعرق الشركات العائلية في دولة الإمارات العربية المتحدة. تمارس المجموعة التي تأسست قبل خمسة عقود أعمالها عبر 28 شركة، وتفتخر بعقد 370 شراكة مع شركات متعددة الجنسيات”.

نورية بنغبريط: طبعت وزيرة التربية الوطنية في الجزائر نورية بنغبريط بصمتها في بلادها سنة 2016، وكانت عضوة بحكومة عبد المالك سلال. توصف بالمرأة الحديدية في الحكومة. اقترحت في إحدى الندوات إدراج اللهجة العامية الجزائرية في التعليم الابتدائي بدل اللغة العربية وأثار ذلك نقاشا كبيرا. تقول، وهي المتخصصة في علم الاجتماع وعلوم التربية، إنها تسعى إلى إصلاح المدرسة الجزائرية، فيما يقول خصومها إنها تمثل تيارا فرنكفونيا ضد هوية البلاد.

قائمة بـ10 سيدات لمعت أسماؤهن في مجالات الأدب والطب والأعمال والسياسة والرياض/Shutterstock

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

التعليقات

XS
SM
MD
LG