كان فيلم الرسالة الذي أنتج عام 1976 أحد الأفلام الأكثر إثارة للجدل في العالم الإسلامي.
كان فيلم الرسالة الذي أنتج عام 1976 أحد الأفلام الأكثر إثارة للجدل في العالم الإسلامي.

شهدت الأيام القليلة الماضية جدالا حادا، بعد انتشار خبر عزم قناة mbc  السعودية عرض مسلسل تاريخي عن الصحابي معاوية بن أبي سفيان خلال رمضان القادم. وهو الخبر الذي ردت عليه قناة "الشعائر" العراقية بإعلان عزمها إنتاج فيلم "ضخم" بعنوان "شجاعة أبي لؤلؤة". وأبو لؤلؤة هو قاتل الخليفة الثاني عمر بن الخطاب.

ومنذ سبعينات القرن الماضي خصوصا، عرفت الساحة الفنية سجالات حادة حول بعض الأعمال الدرامية والسينمائية، التي تتناول مواضيع دينية وتاريخية.

إليكم قائمة بأهم عشرة من هذه الأفلام.

  • الرسالة 1976

فيلم الرسالة من إنتاج وإخراج مصطفى العقاد، وهو أول عمل سينمائي أثار مستوى هائلا من النقاش في العالم الإسلامي. واجه المخرج السوري صعوبات في التمويل بسبب الطبيعة الحساسة للفيلم، وضغطت مؤسسات دينية رسمية خصوصا في المملكة العربية السعودية من أجل وقف إنتاجه.

اضطر العراقيل العقاد إلى تغيير مواقع التصوير من المغرب إلى ليبيا نتيجة للضغوط السعودية على المغرب. وشاع حينها أن العقاد سيظهر في فيلمه شخصية الرسول محمد وأنه أسند دورها إلى الممثل الأميركي أنطوني كوين، مما أجج دعوات حظر العمل ووقف تصويره.

ووجد المخرج صعوبة في إقناع المؤسسات الدينية في العالم الإسلامي برؤيته الفنية ومعالجته السينمائية التي لا تنتقص من الرسول والصحابة، إلى درجة أن رابطة العالم الإسلامية رفضت حتى قراءة السيناريو. قام العقاد بتغيير عنوان الفيلم من "محمد رسول الله" إلى "الرسالة" ونجح في إخراج الفيلم رغم انسحاب الكويت من تمويله، ووظف تقنيات فنية عوضت عدم ظهور شخصيات رئيسية في الفيلم. في 2018 عرض الفيلم أخيرا في السعودية بعد عقود من حظره، وكان حينها تحول إلى أيقونة سينمائية تاريخية.

  • الحسن والحسين 2011

ذهب مسلسل "الحسن والحسين" إلى صلب الأزمة التاريخية الإسلامية من خلال تناوله إحدى أكثر الفترات الاسلامية إثارة للانقسام. ومع إعلان عدد من القنوات التلفزيونية نيتها بث المسلسل، أعربت المرجعيات الشيعية في العراق عن رفضها التام لفكرة المسلسل ورأت أن عرضه سيؤجج الاحتقان الطائفي في المنطقة وسيثير "مزيدا من الاختلافات".

المسلسل من تأليف محمد اليساري ومحمد الحسيان وإخراج عبد الباري أبو الخير. ويغطي الفترة التاريخية الممتدة من مقتل الخليفة الثالث عثمان بن عفان إلى غاية مقتل الحسين بن علي في عهد يزيد بن معاوية، وهي فترة تاريخية حافلة بالأحداث والتفاصيل التي ظلت موضع خلاف ليس فقط بين السنة والشيعة ولكن داخل المدارس السنية أيضا، كمعارك صفين والجمل ومقتل علي وصلح الحسن مع معاوية ثم ثورة الحسين ومقتله في كربلاء.

صناع المسلسل قالوا بأن علماء معتبرين راجعوا نص المسلسل ووافقوا على إنتاجه، وأن لجنة رقابية ستواكب تصوير مشاهده، لكن مجمع البحوث الإسلامية التابع للأزهر لوح بفتواه السابقة بشأن حرمة تجسيد الصحابة وآل البيت في الأعمال السينمائية، وأبدى معارضته الشديدة للمسلسل.

  • عمر 2012

مسلسل عمر من أضخم الإنتاجات الدرامية التاريخية في العالم العربي، وهو من إنتاج مشترك بين مجموعة mbc وتلفزيون قطر، ومن تأليف وليد سيف و إخراج حاتم علي. وهو أول عمل تلفزيوني يتم فيه تجسيد شخصية أحد الخلفاء الراشدين.

رغم الجهد الكبير الذي بدله وليد سيف في كتابة المسلسل إلى الدرجة التي نقل فيها إلى المستشفى تحت تأثير الضغط والإجهاد كما يحكي في حديث تلفزيوني إلا أن الاعلان عن تجسيد خليفة راشد في المسلسل أطلق دعوات لمقاطعة المسلسل وحذف القنوات التي تنوي عرضه.

كان مسلسلا "يوسف الصديق" و"عمر" من أكثر الإنتاجات متابعة وإثارة للجدل في السنوات الأخيرة.
الأنبياء والأئمة والصحابة.. كيف ظهرت الشخصيات الدينية في السينما والتلفزيون؟
تعود فكرة تجسيد الأنبياء والشخصيات المقدسة بشكل درامي لفترة مبكرة من عمر الصناعة السينمائية في البلاد العربية. في سنة 1926م، عُرض على الممثل المصري يوسف بك وهبي تمثيل شخصية النبي محمد من قِبل شركة إنتاج ألمانية-تركية. وافق وهبي في البداية. وانتشر الخبر في الصحف ليخرج بعدها الأزهر ويهاجم مشروع الفيلم.

شكلت لجنة خاصة ضمت مجموعة من الشيوخ والدعاة كيوسف القرضاوي وسلمان العودة وعلي الصلابي للإشراف على المسلسل ومراجعة نصه والحسم في بعض المواقف التي كانت موضع خلاف بين المؤرخين. احتفظ الأزهر في مصر بموقفه الثابت من تمثيل شخصيات الصحابة وأعلن رفضه للمسلسل، كما أعلنت أصوات شيعية رفضها للمسلسل لأنه قدم "مغالطات تاريخية"، وفق الرواية الشيعية، خصوصا عن علاقة عمر بن الخطاب بآل البيت.

  • سيدة الجنة 2021

وصل السجال حول فيلم "سيدة الجنة" مدى غير مسبوق واتخذ هذه المرة طابعا عالميا لأن الفيلم عرض في مهرجانات دولية وأشرف على إنتاجه وإخراجه طاقم أجنبي وبتكلفة مرتفعة نسبيا بلغت 16 مليون دولار. الفيلم من إخراج إيلي كينغ وتأليف رجل الدين الشيعي المشهور ياسر الحبيب المقيم في بريطانيا والمنحدر من الكويت (أسقطت عنه الجنسية الكويتية) ويستعرض الفيلم سيرة حياة فاطمة الزهراء بنت الرسول محمد كما وردت في الروايات الشيعية.

النقد الموجه إلى الفيلم موزع بين تجسيد شخصيات إسلامية بينها فاطمة الزهراء وإن لم تظهر ملامحها في العمل، إلى اعتماد روايات تاريخية يرفضها تماما المسلمون السنة خصوصا تلك التي تتحدث عن صراعات بين فاطمة وبين كبار الصحابة.

واتهم عدد من النقاد الفيلم بتسييس التاريخ وأن غايته تكمن في "ربط العنف السياسي بمذهب معين"، وذلك من خلال الإيحاء بأن عنف الجماعات التكفيرية اليوم هو امتداد لعنف وتعسف الصحابة ضد آل البيت، وإسقاط مأساة الشيعة مع داعش على مأساة فاطمة مع الصحابة.

أثار الفيلم موجة احتجاجات في بريطانيا ومناطق أخرى من العالم وأدى الاعتراض واسع النطاق عليه إلى منع عرضه في كثير من الدول.

  • فتح الأندلس 2022

النقاش حول الدراما التاريخية لا يقتصر في الأعمال التي تتناول حقبا وشخصيات تاريخية ذات بعد ديني لكنه يمتد أيضا إلى كثير من الشخصيات والأحداث التي شكلت منعطفات فارقة في تاريخ الأمم والشعوب. مسلسل فتح الأندلس الذي عرضته القناة الأولى في المغرب العام الماضي جدد السجال مرة أخرى حول تلك اللحظة التاريخية التي لم يتوقف النقاش حولها يوما.

ينتقد التيار الأمازيغي في المغرب معظم الروايات التاريخية المتداولة حول فتح الأندلس وشخصية "طارق بن زياد" ويعتبرها روايات مشرقية لا صحة لها. وأعلن عدد من رموز الحركة الأمازيغية تحفظهم على المسلسل بدءا من عنوانه "فتح الأندلس" والذي يعتبرونه "غزوا للأندلس" ولخص الكاتب الأمازيغي أحمد عصيد مؤاخذاته على العمل بالقول بأنه يطرح "إشكاليات جمالية وتقنية ولكن أيضا إزاء معضلات تاريخية وإيديولوجية لا تخفى، فبدءا بالعنوان، يبدو أن الهدف ليس هو تقديم أحداث تاريخية بل ممارسة نوع من الدعاية الإيديولوجية لرواية تاريخية عاطفية، بعيدة عن الواقع التاريخي".

أصداء السجال حول المسلسل وصلت إلى البرلمان والمحاكم المغربية التي قضت بعدم الاختصاص، وعرض بالتالي المسلسل كاملا في رمضان الماضي.

  • الملك 2021

لم يكد يظهر البرومو الدعائي للمسلسل التاريخي "الملك" حتى أثار عاصفة من الجدل في مصر انتهت بوقف عرضه نهائيا. يصور المسلسل حقبة "الملك أحمس" وهو  أحد ملوك مصر القديمة، وهو مقتبس من أولى روايات نجيب محفوظ "كفاح طيبة". لم تنتظر الأصوات الرافضة للمسلسل عرضه إنما اكتفت بالانطباع الذي تركته الثواني القليلة التي ظهر فيها أبطال المسلسل في مقطعه الدعائي القصير.

الانتقادات التي طالت العمل تركزت أساسا في الهيئة التي ظهر بها بطل الفيلم عمرو يوسف من حيث الملابس والشعر واللحية المخالفة لأنماط اللباس والهيئة في الحقبة الفرعونية، كما ظهرت البطلة ريم مصطفى بشعر أصفر وتاج أحمر يخالف الشائع حينها في مملكة الجنوب. وعلى إثر هذه الانتقادات، تشكلت لجنة من علماء التاريخ والآثار لمراجعة المسلسل، وتم على الفور حذف المقطع الدعائي من كافة المنصات الرسمية، وتوقف عرض العمل نهائيا.

انقسم الوسط الفني في مصر بين مؤيد للقرار ومعارض له، ورأى المؤيدون أن المغالطات الفادحة في المسلسل لا يمكن التسامح معها إطلاقا، بينما يرى المعارضون له أن التناول الدرامي يختلف عن التوثيق التاريخي، بدليل أن الرواية التي اقتبس منها العمل مازالت تحظى بالرعاية والإشادة.

  • هارون الرشيد 2018

هارون الرشيد من الشخصيات الجدلية في التاريخ الإسلامي، ولاتزال القراءات التي تتعرض لتاريخه موزعة بين اعتباره خليفة عابدا زاهدا وبين أخرى تراه عربيدا وزير نساء. المسلسل من بطولة قصي خولي وياسر المصري  وعبد المحسن النمر وكاريس بشار، وإخراج عبد الباري أبو الخير، وتأليف عثمان جحا.

تدور أحداث المسلسل حول شخصية هارون الرشيد من قبل توليه السلطة إلى غاية وفاته. وظهر في العمل جانب من الحياة الشخصية للخليفة العباسي الخامس كشغفه بالنساء وولعه بالجواري وهو ما لا تقر به كثير من المصادر التاريخية السنية.

أثار مسلسل "معاوية" وفيلم "أبو لؤلؤة" جدلا حادا في العراق، وتعرض لانتقادات شديدة.
"أبو لؤلؤة" و"معاوية".. هل ينهي منع البث الجدل؟
أعلنت قناة الشعائر الفضائية منذ أيام نيتها إنتاج فيلم سينمائي بعنوان "شجاعة أبو لؤلؤة"، فيما يبدو كرد عن استعداد قناة "إم بي سي" عرض مسلسل عن معاوية بن أبي سفيان. كما هو متوقع، أثار هذا الخبر عاصفة من الجدل والنقاش داخل العراق وخارجه.

تفاوتت الانتقادات الموجهة للمسلسل بين الاتهام بالمغالطات التاريخية التي غيبت أحداثا مهمة في حياة الرشيد، واللغة المستخدمة التي لا توافق لغة تلك الحقبة، واكتفاء المنتجين بالمشاهد الداخلية التي تقتصر على المؤامرات داخل القصر في ما يشبه حسب بعض الكتاب "تسخيفا " لحقبة الرشيد.

عبرت أصوات شيعية أيضا عن تحفظها على مضمون المسلسل لأنه تعرض من زاوية سنية بحتة لما عرف في التاريخ "بنكبة البرامكة"، وهي تلك الاسرة الفارسية النافذة في بغداد حينها والتي أبعدها الرشيد عن دوائر التأثير في البلاط العباسي. وتبعا لذلك منع عرض المسلسل في التلفزيون السوري، وقال الكاتب السوري قمر الزمان علوش إن  العمل يسيء "للحلفاء الإيرانيين".

  • يوسف الصديق 2009

تتجاوز الدراما الإيرانية نظيرتها العربية بأشواط كبيرة، ومع عدم وجود حظر تام على تجسيد الشخصيات المقدسة لدى الشيعة انفتحت آفاق رحبة أمام المبدعين الايرانيين لتناول التاريخ الديني بجرأة وحرية. مسلسل يوسف الصديق من أكبر الأعمال الدرامية التي أثارت الجدل في العالم الإسلامي مع بدء فضائيات عربية عرضه مدبلجا إلى العربية.

وشجبت المؤسسات الدينية السنية المسلسل لتجسيده غير المسبوق شخصية النبي يوسف ووالده يعقوب والملاك جبريل. وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية في الأزهر علي عبد الباقي:" رفضنا إذاعة المسلسل ومنعه في أي فضائية مصرية تطبيقا لقرارات سابقة للمجمع تحظر ظهور الأنبياء في الدراما، وهو موقف ثابت للمجمع لن يتغير".

إلى جانب مسألة تجسيد الأنبياء، اتُهم كاتب المسلسل بالاعتماد على روايات العهد القديم أكثر من اعتماده الرواية التي وردت في القرآن. مع تأكيد الكثير من منتقديه على أن المسلسل "متميز بدرجة ملحوظة فى السيناريو والحوار، والتصوير، والإخراج".

القعقاع  2010

يعتبر مسلسل القعقاع من أضخم الإنتاجات الدرامية التاريخية العربية وهو من إنتاج تلفزيون قطر، ويتناول قصة القعقاع بن عمرو التميمي، إلى جانب تسليط الضوء على فترات مهمة في التاريخ الإسلامي شملت الفترة الأخيرة من حياة الرسول إلى غاية فتوح الشام والعراق مرورا بما عرف بحروب الردة.

الانتقادات التي وجهت للمسلسل كثيرة جدا منها أنه يكرس الروايات الشيعية على حساب الروايات السنة بخصوص العلاقة بين الصحابة، وإسناد دور البطولة إلى ممثل مسيحي، وكذلك تجسيد الصحابة. ونشر موقع شبكة الدفاع عن السنة مقالا بعنوان " القعقاع بن عمرو.. غزو فارسي لعقول العرب والمسلمين" وتتبع كاتب المقال مشاهد المسلسل مشيرا إلى المواضع التي يعتقد أن بها تحريفا أو تلفيقا يخالف النصوص التاريخية الصحيحة. 

ودشنت صفحة على فيسبوك بعنوان "نطالب بإيقاف مسلسل القعقاع"، نشرت بها عشرات التدوينات والمقالات الناقدة للعمل، والتي اعتبرته ثمرة تقارب بين إيران وسوريا رغم مراجعة شخصيات دينية سنية لنص المسلسل قبل تنفيذه.  

المسلسل من تأليف محمود الجعفوري وإخراج المثنى صبح وبطولة سلوم حداد

  • معاوية 2023

لا يزال السجال محتدما مع اقتراب موعد العرض الأول لمسلسل معاوية بن أبي سفيان في رمضان القادم. مجموعة mbc الإعلامية أعلنت وقفها عرض المسلسل في قناة mbc عراق بعد ضغوط وبيانات تحذيرية من مرجعيات شيعية، وإدانات شعبية غصت بها مواقع التواصل الاجتماعي.

يتناول المسلسل حقبة تاريخية بالغة الحساسية والمعروفة في التاريخ الإسلامي بأحداث الفتنة الكبرى وتمتد من لحظة مقتل الخليفة عثمان بن عفان ثم علي بن أبي طالب إلى سيطرة معاوية بن أبي سفيان على السلطة بعد صلحه مع الحسن بن علي وتنازله عن الخلافة وما آلت إليه الأحداث بعد ذلك من بيعة يزيد ومقتل الحسين.

ينتهي الانقسام الحاصل بين السنة والشيعة اليوم إلى اللحظة التي رفض فيها معاوية بيعة علي بن أبي طالب على الخلافة بحجة القصاص أولا من قتلة عثمان. ولا شك أن أي معالجة درامية لهذه الحقبة ستنطوي على تحديات كثيرة خصوصا في مناخ طائفي مشحون كالذي يعيش على وقعه العالم العربي اليوم.

مواضيع ذات صلة:

هالا غوراني مع غلاف كتابها - من حسابها على فايسبوك
هالا غوراني مع غلاف كتابها - من حسابها على فايسبوك

كان اسمها هالا إبراهيم باشا. وكانت في العشرين من عمرها، تعيش في باريس في تسعينات القرن الماضي، وقد تخرّجت للتو من إحدى الجامعات المهمة في فرنسا، ولديها خبرة عامين، وتحاول التقدم إلى عمل. جمعت سيرتها الذاتية ورتّبتها، كان اسمها مذكوراً في الأعلى: هالا باشا، وكانت اللغة العربية من ضمن اللغات التي تتحدثها بطلاقة، فوضعت ذلك في السيرة الذاتية كعنصر يفترض أن يكون معزّزاً لفرصها في نيل وظيفة. لكن الأمر كان معاكساً. لم تتلق هالا أي ردّ على سيرتها الذاتية، ولم يصلها أي عرض عمل. حينذاك، أحد أصدقائها نصحها بإزالة اللغة العربية من السيرة الذاتية. قال لها: "فرنسا مجتمع توجد فيه عنصرية مؤسسية وبالتأكيد تمييز ضد العرب، وهذا ما تم إثباته في العديد من التجارب، حيث يتم ارسال السيرة الذاتية الوهمية باسم عربي مقابل اسم غربي، والاسم العربي يحصل على قدر أقل بكثير من الاهتمام".

لهذا، قررت هالا أن تزيل اللغة العربية من سيرتها الذاتية، وأضافت صورتها بشعر أشقر وعيون زرقاء، تبدو فيها أجنية، وقررت أن تغيّر اسم عائلتها، وتعتمد اسم عائلة والدتها بدلاً من والدها، ويصير اسمها الكامل: هالا غوراني، وهو اسم كما تقول له وقع غربي. وهكذا صارت الإعلاميةَ المعروفة أميركياً وعالمياً بسبب عملها في قناة "سي أن أن" وتقديمها برنامجاً حمل اسمها على القناة الأميركية المشهورة.

"لكن لا يبدو عليك أنك عربية"، هذه هي العبارة التي سمعتها هالا مراراً وتكراراً، جعلتها عنوان كتابها الصادر حديثاً باللغة الإنجليزية. وهو عبارة عن سيرة ذاتية تخوض في تفاصيل حياة غوراني المهنية وتاريخ عائلتها المركّب.

تعتمد الإعلامية في سردها على الدمج بين حياتها الشخصية وبين حياتها المهنية. فهي من جهة ابنة مهاجرين سوريين، وهي في الآن عينه المراسلة المعروفة التي سافرت إلى مختلف أنحاء العالم، لتغطية الأحداث والنزاعات والحروب. تصيغ حياتها كانعكاس لجذورها من جهة، ولانتمائها إلى مهنة الصحافة التي تتحول إلى وطن في غياب الهوية الواضحة.

استطاعت هالا، من خلال تجاربها أن تجد مكانها في جميع الأماكن التي شعرت فيها بأنها "الآخر"، كما في حلب، سوريا، موطن والديها؛ وفي سياتل، واشنطن، حيث ولدت؛ وفي باريس، فرنسا، حيث نشأت. وأيضاً في لندن، إنجلترا، حيث بدأت رحلتها الصحفية، وفي العاصمة الأميركية واشنطن حيث أمضت معظم حياتها المهنية. 

كقطع "البازل" تمكنت غوراني من تجميع حياتها ومسيرتها المهنية من خلال إجراء مقابلات مع عائلتها، وتدوين الملاحظات على مدى عقود، والتحدث إلى زملائها، والاعتماد على ذكرياتها، لكي تصل في النهاية إلى معرفة ذاتها، وفهم هويتها المركّبة، وما عانته طوال رحلتها الشخصية والمهنية، كمهاجرة، من تنميط مارسته هي نفسها مع نفسها، لمحاولة "النجاة"، وتحقيق الطموح والارتقاء في السلم الوظيفي. وحينما حققت غوراني ذاتها مهنياً، راحت عبر الكتاب تبحث عن تاريخها وهويتها وانتمائها. 

باستخدام ذكرياتها عن الماضي والسياسة تتنقل بين شبابها وحياتها المهنية، بين الوظائف والمناصب، والبلدان والمهمات، والأحداث الشخصية والمهنية، مما يساعدها على ترسيخ أقدامها في السعي لاكتشاف نفسها. تعرّج على الأماكن التي زارتها كمراسلة، وتجعل منها محطات في تماسها مع جذورها المشتتة حول العالم. تعود إلى حلب، موطن والديها الأصلي، وتشعر بجراح المدينة التي لم تندمل منذ العام 2011.

عن هذا الجرح تقول في مقابلة مع شبكة "سي أن أن" التي عملت فيها لسنوات طوال: "للأسف لم يلتئم الجرح فهو لا يزال موجوداً لأنه ما زال يجعلني اشعر بالعاطفة وكل التجارب السابقة التي مررت بها، سوريا، موت سوريا التي أعرفها لا يزال الشيء الذي يحزنني".

تحكي غوراني بأسلوب السيرة الذاتية، سيراً مختلفة لأمكنة وبلدان، وتغوص في سيرة النزوح والهجرة واضطراب الهويات: "أردت أن أروي هذه القصة العالمية للنزوح، للهجرة. كانت عائلتي عائلة عربية سورية تعيش في الغرب الأوسط الأميركي. في وقتٍ مبكرٍ جداً تدرك أن اسمك مختلف وتدرك أن والديك يتحدثان لغة أخرى ويأكلان طعاماً مختلفاً. وليس العرب الذين يعيشون في الولايات المتحدة هم فقط الذين يشعرون بهذه الطريقة يمكن أن يكونوا لاتينيين أو أشخاصاً من دين أو عرق مختلف، عندما تنتمي إلى أقلية كما كتبت في كتابي، فأنت تنتمي أحياناً إلى قبيلة مكونة من شخص واحد لإنك الطفل الوحيد من تلك الخلفية والوحيد الذي يختلف بلد والديه الأصلي تماماً عن المكان الذي انتهى بهما الأمر إلى الاستقرار فيه".

يبدو الكتاب كمحاولة لتصحيح تلك السيرة الذاتية التي أخضعتها غوراني لنوع من "التزوير الأبيض" بغرض تفادي التنميط وعدم خسارة فرص بسبب الممارسات العنصرية أو النبذ الاجتماعي. في الكتاب تفصح غوراني عن هويتها في معرض البحث عنها، لتكتشف أنها هوية مركّبة وغير مستقرة. هي الهوية التي تجمع ما بين عدم الإنتماء إلى أي بلد والانتماء في الوقت نفسه إلى مجموعة كبيرة من البلدان. ولهذا فإنها في نهاية كتابها تصل إلى خلاصة أن الوطن، هو في الحقيقة هذه التجربة كلها التي عاشتها ودوّنتها. الوطن يصير هو الكتاب.

غلاف الكتاب

على الغلاف الخلفي للكتاب، الصادر في فبراير من العام 2024، عن دار "هاتشيت" في نيويورك، مراجعة قصيرة كتبها الكوميدي المصري باسم يوسف، يقول فيها: "لكن لا يبدو عليكِ أنك عربية"، يمكن أن يكون "لا يبدو عليك أنك مسلمة، مسيحية، يهودية، أميركية.. هذا الكتاب يخاطب كل من شعر بالحاجة للظهور بشكل معين، أو ليتكيف مع وضع معين، أو التأقلم مع توقعات الآخرين عنه". ويضيف يوسف: "هذا الكتاب يجب أن يضاف إلى طلبات الهجرة التي نقدّمها".