سهال
سهال

أربيل - سعيد محمد

سُهال عبد (٧ أعوام) طفلة نازحة من حي التنك في الجانب الأيمن من مدينة الموصل، تعيش منذ نحو ستة أشهر مع عائلتها في مخيم حسن شام غرب مدينة أربيل.

تقول سُهال لموقع (إرفع صوتك):

"ذهبت إلى مدرسة المخيم حتى أسجل اسمي لعام الدراسي الجديد. أريد أن أتعلم القراءة والكتابة لأني أحب الدراسة، أتمنى أن أدرس وأكمل دراستي حتى أكون معلمة جيدة وأعلم الأطفال.

إذا عدت إلى منطقتي لن أترك الدراسة، أفكر دائما بمنطقتي وأتمنى أن أعود إليها".

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

المزيد من المقالات

مواضيع ذات صلة:

السفارة العراقية في أنقرة تتابع الحادثة . أرشيفية - تعبيرية
السفارة العراقية في أنقرة تتابع الحادثة- أرشيفية

أكدت السلطات العراقية مقتل مواطنين عراقيين في ولاية "أفيون قرة حصار" التي تقع جنوب غرب تركيا. 

وأعلنت السفارة العراقية لدى أنقرة، متابعتها لـ"ملابسات مقتل عراقيين" مع السلطات المختصة في تركيا، بحسب تقرير نشرته وكالة الأنباء العراقية "واع".

وقالت السفارة في بيان أن السفير العراقي لدى تركيا، ماجد اللجماوي، التقى بأهالي القتلى وقدم تعازيه لهم.

وأكد السفير اللجماوي أن "السفارة تتابع مع السلطات التركية المختصة عبر القنوات الدبلوماسية ملابسات القضية، والأسباب التي أدت إلى حدوثها".

وأشار إلى أن القسم القنصلي والقانوني في السفارة يجريان تنسيقا مع "الجهات التركية المختصة لتحقيق زيارة ميدانية بالسرعة الممكنة للوقوف على ملابسات الحادث".

وأضاف السفير أنه سيتم "متابعة القضية في جميع مراحل مراحلها التحقيقية والقضائية".

ولم تذكر السفارة أو "واع" أي تفاصيل أخرى تخص ملابسات مقتل العراقيين.