آثار الدمار في مدينة الرقة السورية
آثار الدمار في مدينة الرقة السورية

المصدر - موقع الحرة:

أعلنت قوات سوريا الديموقراطية الأحد أن ثلاثة آلاف مدني خرجوا مساء السبت، بموجب اتفاق بين مسؤولين محليين ومقاتلين من تنظيم داعش من مدينة الرقة السورية إلى مناطق سيطرة هذه القوات المدعومة من واشنطن، حسبما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال المتحدث باسم قوات سوريا الديموقراطية طلال سلو "خرج أكثر من ثلاثة آلاف مدني مساء السبت إلى مناطق آمنة تحت سيطرة قوات سوريا الديموقراطية بموجب الاتفاق" الذي تم بين مجلس الرقة المدني ووجهاء العشائر ومقاتلين من تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وأكد سلو أن "الرقة باتت خالية تماما من المدنيين" باستثناء بعض عائلات المقاتلين الأجانب الذين ما زالوا في المدينة.

تحديث (13:04 تغ)

أطلقت قوات سورية الديموقراطية المدعومة من الولايات المتحدة الأحد ما وصفته بأنه "المرحلة الأخيرة" في معركة الرقة، وذلك للسيطرة على آخر جيب لا يزال خاضعا التنظيم في هذه المدينة السورية.

وقالت القوات في بيان إن المعركة ستستمر حتى "تنظيف كامل المدينة من الإرهابيين الذين رفضوا الاستسلام".

تحديث: 9:29 ت. غ.

 

غادرت مجموعة من مقاتلي داعش مناطق تواجد التنظيم في مدينة الرقة السورية ليل السبت-الأحد، وأخذت معها مدنيين كدروع بشرية، بحسب ما نقلت وكالة رويترز الأحد عن مدير مركز إعلام قوات سورية الديموقراطية مصطفى بالي.

وأكد بالي أن المقاتلين الأجانب في التنظيم لن يغادروا المدينة، بحسب اتفاق الانسحاب الذي جرى التوصل إليه.

وأوضح أن "آخر دفعة من المقاتلين الذين وافقوا على الخروج غادرت المدينة ليل السبت، مضيفا أن عمليات انسحاب المقاتلين انتهت و"ستستمر المعارك" مع المتبقين.

ولكن عضو المجلس المدني لمدينة الرقة عمر علوش قال لرويترز الأحد إن بعض وليس كل المقاتلين الأجانب في تنظيم داعش غادروا المدينة.

ولم يكشف علوش عن عدد المقاتلين الباقين في الرقة والذين تحاصرهم حاليا قوات سورية الديموقراطية في جيب صغير.

تحديث: 6:25 ت. غ.

 

قال متحدث باسم قوات سورية الديموقراطية السبت إن عناصر داعش على وشك مغادرة مدينة الرقة في إطار انسحاب تم الاتفاق عليه مع قواته التي تحاصر التنظيم.

وقال المتحدث طلال سلو إن المقاتلين الأجانب سيُتركون بالمدينة "للاستسلام أو الموت" من دون أن يحدد موعدا لإجلاء المقاتلين السوريين.

لكن عمر علوش عضو مجلس الرقة المدني قال إن الإجلاء سيشمل المقاتلين الأجانب. وقال إنه سيتم خلال الليل وحتى الأحد. وأضاف أن مسلحي التنظيم سيصطحبون معهم نحو 400 مدني كدروع بشرية.

وقالت وحدات حماية الشعب الكردية السورية لوكالة رويترز في وقت سابق السبت إن تنظيم داعش على شفا الهزيمة في مدينة الرقة وإن المدينة قد تخلو أخيرا من المتشددين السبت أو الأحد.

 

تحديث: 22:53 تغ

أعلن التحالف الدولي ضد داعش أن قافلة من الحافلات ستغادر السبت مدينة الرقة السورية بموجب اتفاق توسط فيه مسؤولون محليون وشيوخ قبائل لإجلاء المدنيين، مشيرا إلى أن العملية لا تشمل المقاتلين الأجانب.

وقال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في بيان إن الاتفاق يهدف إلى "تقليل الخسائر في صفوف المدنيين على أن يتم استثناء الإرهابيين الأجانب في داعش".

وأضاف البيان أن قوات سورية الديموقراطية ستعمل على التدقيق في من سيغادرون الرقة وتفتيشهم.

وشدد التحالف على أنه لا يسمح ”بأي ترتيب يتيح للإرهابيين الفرار من الرقة دون أن يواجهوا العدالة“.

ولم يكن التحالف طرفا في المفاوضات التي تمخضت عنها هذه التسوية التي قال إنها "ستضمن سلامة الأرواح البريئة وتسمح لقوات سورية الديموقراطية والتحالف بالتركيز على هزيمة إرهابيي داعش".​​

​​

تحديث: 12:50 ت.غ

"استسلام 100 من عناصر داعش" 

توقع المتحدث باسم التحالف الدولي ضد داعش راين ديلون السبت نشوب قتال صعب في مدينة الرقة السورية التي تشارف معركتها على الانتهاء.

وقال ديلون لوكالة رويترز "نتوقع قتالا صعبا في الأيام القادمة ولم نحدد توقيتا لهزيمة داعش بالكامل في الرقة".

وأعلن ديلون أن حوالي 100 مقاتل من داعش استسلموا في الساعات الـ24 الماضية، مضيفا أنهم "أخرجوا من المدينة".

كما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن متحدث باسم التحالف أنه "لا يسمح للمقاتلين الأجانب بمغادرة الرقة".

تحديث: 7:50 ت. غ.

حافلات تدخل مدينة الرقة.. ووحدات حماية الشعب الكردية تعلن اقتراب انتهاء المعركة

قالت وحدات حماية الشعب الكردية السورية السبت إن القوات التي تقاتل داعش في الرقة توشك على إلحاق الهزيمة به وإن إعلان تحرير المدينة من المتشددين ربما يتم السبت أو الأحد.

وقال المتحدث باسم الوحدات نوري محمود لوكالة رويترز إن "المعارك مستمرة في مدينة الرقة، وداعش على وشك الانتهاء، وربما يكون تحرير الرقة بشكل عام" السبت أو الأحد.

وقالت مجموعة من الناشطين السبت إن عشرات الحافلات دخلت مدينة الرقة ليل الجمعة.

وقالت مجموعة "الرقة تذبح بصمت" على صفحتها على فيسبوك إنها لا تعرف سبب وجود الحافلات هناك ولكنها قالت إن "العشرات من الشاحنات توجهت من ريف الرقة الشمالي إلى مدينة الرقة مساء" الجمعة.​​

​​​

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد قال فجر السبت إنه تم التوصل إلى اتفاق على خروج المتبقين من عناصر داعش من الرقة، وإن هناك حافلات داخل المدينة لنقل المتبقين من العناصر وأسرهم إلى خارجها.

وأشار إلى أن عناصر تنظيم داعش من الجنسية السورية وأسرهم خرجوا من المدينة، ولم يبق فيها سوى العناصر الأجانب، وهم مطلوبون من قبل المخابرات الفرنسية التي لن تقبل بخروجهم لأن أحدهم مسؤول عن تنفيذ هجمات باريس، بحسب المرصد.

وكانت وكالة أسوشييتد برس قد قالت الجمعة إن 100 مقاتل من داعش سلموا أنفسهم لقوات سورية الديموقراطية التي تدعمها الولايات المتحدة.

تحديث: 6:30 ت. غ.

ماتيس: سنقبل استسلام عناصر داعش في الرقة

أعلن وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس الجمعة أن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة "سيقبل باستسلام" عناصر داعش في الرقة بشمال سورية.

وردا على سؤال حول توقف المحادثات الهادفة الى توفير ممر آمن لإخراج المدنيين العالقين في آخر نقاط سيطرة داعش في مدينة الرقة، قال ماتيس "إذا استسلم (عناصر التنظيم) فبالطبع سنقبل باستسلامهم"، لكنه حذر من أن "الأكثر تعصبا بينهم لن يسمحوا بذلك"، لافتا إلى أنهم "يمنعون المدنيين من الفرار الى مواقعنا... وسوف يقاتلون حتى النهاية".

وأضاف ماتيس "الآن، ومع انهيار الأرض تحت أقدام مقاتلي داعش، صاروا أكثر فأكثر ميالين للاستسلام".

وأوضح أنه "بكل تأكيد سيجري التحقيق مع المستسلمين بغرض الحصول على معلومات، وستعتقلهم قوات سورية الديموقراطية أو أية جهة ستلقي القبض عليهم".

ولا ينخرط التحالف مباشرة في المفاوضات حول خروج المدنيين المحاصرين.

وقدر التحالف الدولي الخميس عدد المدنيين الذين ما زالوا موجودين في الرقة بنحو 4000 شخص، يحتجزهم كدروع بشرية بين 300 و400 مقاتل من داعش.

وكان التحالف قد أعلن الثلاثاء أن مسؤولين محليين وشيوخ عشائر سوريين يقودون "محادثات" لتأمين ممر آمن للمدنيين من المنطقة التي لا تزال تحت سيطرة داعش في الرقة.

وأفاد بأن التنظيم المتطرف يحتجز هؤلاء المدنيين "كدروع بشرية"، موضحا أنه يسعى إلى القضاء على داعش مع الحفاظ على أرواح المدنيين.

ويدعم التحالف قوات سورية الديموقراطية المؤلفة من فصائل كردية وعربية والتي أطلقت عملية عسكرية في حزيران/ يونيو الماضي، لاستعادة الرقة من داعش، وتمكنت حتى الآن من السيطرة على قرابة 90 في المئة منها.

وفر خلال الأشهر الماضية عشرات آلاف المدنيين من الرقة.

يمكنكم التواصل معنا وإرسال الفيديوهات والصور لموقعنا عبر تطبيق “واتساب” على الرقم 0012022773659

مواضيع ذات صلة:

أيقونات أشهر مواقع التواصل الاجتماعي- صورة تعبيرية
أيقونات أشهر مواقع التواصل الاجتماعي- صورة تعبيرية

شهد العامان الأخيران في مناطق سيطرة النظام السوري، عزوفاً واسعاً عن السعي وراء الوظائف الحكومية، في ظل تدنّي قيمة الرواتب مع الارتفاع الفلكي في نسب التضخم والأسعار، حتى أن الكثير من الموظفين العموميين تركوا وظائفهم، وصار العمل الحرّ سبيل عيش -بالنسبة لهم- أكثر استقراراً وسط جملة من التحديّات.

من الأعمال الحرة، كان التسويق الإلكتروني الذي يمارسه الكثير من السوريين، خصوصاً النساء، ويسهمن عبره في تعزيز دخل العائلة أو على الأقل تأمين النفقات الشخصية

تقول منار جباعي (45 عاماً) من سكان ريف دمشق، إنها وجدت نفسها قبل نحو عامين مسؤولة عن تربية ومصاريف ثلاثة أطفال بعد وفاة زوجها بمرض عضال، فكان التسويق الإلكتروني خيارها لإعالة أسرتها، بعد سماعها نصيحة وتلقّيها المساعدة من صديقتها المقيمة في السعودية.

"صديقتي في الرياض تعمل مسوّقةً إلكترونية في إحدى شركات أدوات التجميل، وفي عام 2023 نصحتني بمزاولة المهنة من البيت، ما يؤمّن لي مورد مالي معقول، وفي نفس الوقت لا أغادر منزلي وأكون بقرب أبنائي"، توضح منار لـ"ارفع صوتك".

وتضيف أن صديقتها لم تنصحها فقط، بل علمتها أيضاً "مبادئ عامة في التسويق الإلكتروني" وأقرضتها مبلغاً ليكون رأس المال الذي تبدأ به مشروعها.

وما تقوم به منار فعلياً، هو التوجّه لمحلّات البيع بالجملة وشراء كافة أنواع مواد التجميل والمستلزمات النسائية، ثم عرضها للبيع على صفحة خاصة بها في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأن هامش الربح "قليل" مقارنة بغيرها، كما تقول منار، فقد حظيت صفحتها بانتشار جيد في منطقة سكنها، خصوصاً أنها تقوم بخدمة التوصيل للزبائن، حيث يعينها شقيقها في هذه المهمة عن طريق دراجته النارية.

تتابع: "الأرباح الصافية ليست مرتفعة حالياً، لأن ما يهمني هو استمرار عملي وكسب أكبر قدر من الزبائن. أجني شهرياً حوالي مليون ليرة سورية وأحياناً يزيد المبلغ إلى مليون ونصف، وهو ما يعادل وسطياً راتب عدة موظفين في القطاع الحكومي".

 

تحديّات

الطالبة الجامعية إيمان حاجو، وجدت في مجال التسويق الإلكتروني أيضاً سبيلاً لتوفير مصدر مالي يؤمن احتياجاتها وإعالة أسرتها، خصوصاً أن أخويها الآخرين لدى كل منهما عائلة يتوليّان رعايتها مادياً.

تدرس إيمان (21 عاماً) في كلية الحقوق بجامعة حلب، وراتب والدها التقاعدي لم يعُد يكفي سدّ احتياجاتها مع أمّها وأخيها الأصغر، كما لا يمكنها توفير الوقت للدراسة والعمل بدوام كامل.

تبيّن لـ"ارفع صوتك": "تقوم ابنة عمّي المقيمة في تركيا بإرسال قائمة بأنواع بضائع منزلية مختلفة من خلال عدّة تطبيقات لماركات بموادّ تجميل أو ألبسة نسائيّة أو حتى أغراض منزلية ومطبخية، وأنا أعرضها للبيع في مواقع التواصل".

"تجذب هذه البضائع عادةً فئة من ميسوري الحال، وبعد إرسال طلب الشراء وحجز أي قطعة، تقوم ابنة عمّي بدفع ثمنها وإرسالها عن طريق شركات الشحن لإيصالها إلى الزبونة"، تضيف إيمان.

ورغم أن عدد الزبائن لديها قليل بسبب غلاء ثمن البضائع مقارنة بالمنتجات المحلية، إلا أن بيع قطع قليلة في الشهر "كفيل بأن يؤمّن لها مصاريف الجامعة وشيئاً من احتياجات أهلها" بحسب إيمان، مستدركةً الإشارة إلى وجود عقبات وتحديّات دائمة.

من هذه الصعوبات تأخُّر وصول الشحن فتراتٍ طويلة، ما يدفع المشتري بإلغاء طلبه، بالتالي تتكفل هي بثمن القطعة، وتنتظر ريثما يأتيها زبون آخر.

 

ميزات التسويق الإلكتروني

ولا تحدث مثل هذه الأعمال بالعادة فرقاً اقتصادياً كبيراً في حياة النسوة والفتيات اللاتي يزاولنها، غير أنها كما يقال في العامية السورية "بحصة تسند جرّة"، بحسب الأخصائية الاجتماعية وداد قنواتي.

تقول لـ"ارفع صوتك"، إن ظروف الحرب أجبرت نساء كثيرات على البحث عن مصدر رزق مع وفاة أزواجهن أو غيابهم، أو حتى مع وجود الزوج أو الأخ وعدم قدرتهم على تحمّل تكاليف المعيشة.

وتشرح "ميزة العمل في التسويق الإلكتروني أنه لا يحتاج رأس مال كبيراً، يحتاج فقط إلى جوّال (هاتف محمول) وإنترنت، وإلمام بسيط بمبادئ التسويق، إضافة إلى استهداف الفئات المناسبة".

كما يوفر عن طريق الإنترنت لصاحبة العمل إمكانية البقاء في المنزل مع القيام بتربية الأولاد دون الحاجة للخروج، إضافة إلى أنّ البضائع لا يتمّ عرضها في متجر وما يجرّه ذلك من تكاليف باهظة ودفع ضرائب عالية، بحسب قنواتي.

تتابع: "ربما أصبح التسويق الإلكتروني الطريقة الرائجة للتجارة عالمياً، لكنّه في سوريا لا يزال في خطواته الأولى وصورته البدائية".